26-05-2022
broadcast
الأخبار
فعاليات رسمية وشعبية تندد بالاعتداءات على أراضي عائلة نصار في نحالين
20فبراير، 2022 - 09:49ص

بيت لحم 2000 - حسن عبد الجواد – ندد مسؤولون فلسطينيون ورجال دين وفعاليات رسمية وشعبية في بلدة نحالين ومحافظة بيت لحم، بالاعتداءات المتكررة على أراضي عائلة بشارة نصار، الواقعة في البلدة، وأكدوا على أهمية حماية الأرض التي تحاصرها المستوطنات، وملاحقة المعتدين وتقديمهم للعدالة، والإسراع في حل النزاع القائم على الأرض قضائيا، لان استمراره يساهم في تبرير اعتداءات المستوطنين، وسيطرة الاحتلال على أراضي البلدة.

جاء ذلك خلال الزيارة الميدانية التضامنية، التي نظمتها لجنة المتابعة الوطنية، بالتعاون مع مجلس بلدية نحالين، وترأسها الدكتور رمزي خوري عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير ورئيس اللجنة الرئاسية لشؤون الكنائس، ومحافظ محافظة بيت لحم اللواء كامل حميد، وقادة الأجهزة في بيت لحم، و المطران منيب يونان، والمطران عطا الله حنا، والمطران وليم الشوملي، والمطران سني عازر، إلى جانب عدد أخر من ممثلي المؤسسات وفصائل العمل الوطني في المحافظة، وأمين سر فتح إقليم بيت لحم محمد المصري، ومنسق لجنة التنسيق الفصائلي محمد الجعفري، ورئيس بلدية بيت لحم المستقيل المحامي انطون سلمان، و نيقولا خميس رئيس بلدية بيت جالا المستقيل، وجهاد خير رئيس بلدية بيت ساحور، ورئيس بلدية نحالين صلاح فنون وممثلي المؤسسات وأهالي بلدة نحالين، والعديد من المتطوعين الأجانب، وممثلي المؤسسات الدولية والقناصل العاملين في فلسطين.

واستهل اللقاء بدعوة الجعفري منسق اللجنة الفنية الوطنية للمتابعة، التي تم تشكيلها في بيت لحم لمتابعة إجراءات حل قضية ارض نصار، من خلال الجهات القضائية والرسمية، ورفع التوصيات للتسريع في اتخاذ كافة القرارات، إلى ضرورة حل أي خلافات من خلال القضاء الفلسطيني، ورفض ما جرى من اعتداء، ومطالبة الأجهزة الأمنية باعتقال المتورطين بالاعتداء.

وقال صلاح فنون رئيس بلدية نحالين في كلمته، أن أهالي نحالين يستنكرون بأشد عبارات الاستنكار ما جرى من اعتداء أثم على إخوتنا عائلة نصار، مؤكدا ان عائلة نصار هي من أبناء بلدة نحالين، ويعيشون فيها، منذ ما يزيد عن مائة عام، مشددا على ان أهالي نحالين كانوا وما زالوا وسيبقون إخوة لعائلة نصار، وسيكونون الدرع الحامي لهم، كما ان عائلة نصار هي درع حامي للبلدة وعائلاتها اعتمادا على مبدأ الإخوة والشراكة والعمل المشترك، مؤكدا ان أبناء بشارة نصار هم حماة البوابة الشرقية لأراضي نحالين.

وشكر فنون كل من وقف وعمل من اجل تطويق الخلافات، داعيا الأجهزة الأمنية لملاحقة ومحاسبة المعتدين ايا كانوا، مشددا على ان البلدة وبإجماع كافة فصائلها وأهلها ومؤسساتها ترفع الغطاء عن كل شخص يقوم بأي عمل خارج إطار القانون والعادات والتقاليد كما ثمن فنون عمل وجهود قادة المؤسسة الأمنية، كما ثمن جهود وعمل اللجنة الرئاسية والمحافظة والفصائل.

بدوره أعرب الدكتور خوري، عن ثقته بحرص الجميع على أن تكون رسالة فلسطين واحدة موحدة، ونقل تحيات الرئيس محمود عباس إلى أهالي نحالين وعائلة نصار. وقال مخطئ من يحاول العبث بوحدتنا، لأننا  موحدين ونكمل طريق النضال وطريق شهداء فلسطين ونحالين فتضحياتهم لن تذهب هدرا.

وشدد خوري على ان مدينة القدس هي معركتنا الأساسية، وعلينا ان نقاتل من اجل بقاءها وحماية المقدسات الإسلامية والمسيحية، لان الاحتلال الإسرائيلي يسعى للنيل من هذه المقدسات، من خلال النيل من وحدة شعبنا الفلسطيني، معربا عن ثقته بحرص أهالي نحالين وبيت لحم وكل المحافظات الفلسطينية على هذه الوحدة.

من ناحيته قال محافظ محافظة بيت لحم اللواء كامل حميد، انه يشعر بالفخر لهذا الحضور الذي يعكس حقيقة شعبنا وتآخيه ومحبته، مشددا على ان ما جرى غريب عن عادات وتقاليد شعبنا الفلسطيني، موضحا ان هذا التجمع الوطني اليوم رسالة واضحة، بأننا موحدين، وأننا نرفض الاعتداء، وأننا سنحاسب كل من اعتدى، من خلال القانون والقضاء الفلسطيني.

ولفت المحافظ، أن هذه الأرض وهذه المنطقة التي يستهدفها الاحتلال بمخططاته الاستيطانية، تمثل قصة نضال وتحدي، ولذلك فهو يسعى دائما لخلق الفتن ويحاول الترويج في العالم اجمع بان الفلسطينيون مختلفون، ولذلك تشكل هذه التظاهرة رسالة واضحة للاحتلال وأعوانه، بان بيت لحم وفلسطين بمسلميها ومسيحيها موحدين في وجه ممارساته العنصرية. وأكد ان شعبنا موحد، وانه لن يتم السماح لأحد بتجاوز القانون، كما أكد على انه لا يوجد رعايا ولا طوائف، لأننا شعب واحد نضال، وقاوم وتحدى الاحتلال وقدم الشهداء وشيعهم من المساجد والكنائس، من اجل حماية الأرض والدفاع عنها.

ودعا حميد الجميع الى العمل والنضال، من اجل أن تبقى هذه الأرض فلسطينية لأنها مستهدفة من الاحتلال، وشكل صمود عائلة نصار الوطني فيها نموذج تحدي، أحبط مخططات الاحتلال ومستوطنيه.

بدوره قال الشيخ محمد شكارنة الذي تحدث باسم أهالي وفعاليات ومؤسسات نحالين، إننا نعلن من هذا المكان وهذا الجبل الذي يقابل سواحلنا الفلسطينية المحتلة عام 1948، أن القران العظيم فيه إعلان عظيم، وهو ان اقرب الناس للإسلام والمسلمين هم إخوتنا النصارى والرهبان والقساوسة الذين يحملون في قلوبهم المحبة للإسلام والمسلمين، مؤكدا على رفض أهالي القرية للاعتداء الذي وقع على الإخوة أبناء عائلة نصار.

وأكد على ان أهالي نحالين يدركون تمام ما جرى، وان هناك من حاول تسييس القضية، و أن آل بشارة هم أبناء نحالين، ولن نسمح لأحد أن يقول أنها خلافات دينية أو طائفية، لأننا في نحالين أمضينا عمرنا معا، وهم بين أهلهم وفي أرضهم وبين إخوتهم وسيبقون كذلك.

وأكد المطران وليم الشوملي، على أهمية هذه الوقفة التضامنية بهذا الحضور الفلسطيني على المستويين الرسمي والشعبي، وفي مقدمتهم الدكتور رمزي خوري، واللواء كامل حميد وممثلي الفصائل والمؤسسات الوطنية، ورجال الدين والشخصيات الاعتبارية.

وأضاف الشوملي:"لقد سمعنا اليوم، كلمات وعايشنا مواقف، تؤكد ان لدينا قانون واحد، وراية واحدة ورئيس واحد، وكلنا نتعاون معا، لأننا أبناء شعب واحد، يواجهنا عدو واحد، وبالتالي يجب ان نعمل على تجاوز أي خلاف بشكل يوحدنا، لنكون قادرين على مواجهة التحديات الخارجية".

وأعرب مطران الكنيسة اللوثرية سني عازر ، عن أمله في أن يتم تنفيذ الإجراءات التي جرى الحديث عنها، والاتفاق عليها اليوم، وعلى رأسها محاسبة المعتدين، وتعيين قضاة التسوية بأسرع وقت ممكن، من اجل حل الإشكاليات العالقة لكي تكون الجهود من اجل حماية الأرض الفلسطينية، مؤكدا ثقته بالحضور، و بالرئيس محمود عباس الذي تابع القضية.

وأشار المطران عطا الله حنا، إلى ان ما تعانيه القدس والشيخ جراح واعتداء إسرائيلي متواصل يستدعي منا جميعا، ان نكون حريصين على الوحدة الوطنية، مشددا على أهمية ان نكون في خندق واحد للدفاع عن عدالة قضيتنا، معربا عن ثقته بالدكتور رمزي والمحافظ في إيصال الرسالة، كما عبر عن سعادته بالأخبار الطيبة التي سمعها اليوم، من اجل إنهاء هذا الملف.

وشكر الرئيس محمود عباس على اهتمامه ورعايته وتعيين قضاة للتسوية الأراضي بشكل سريع، لان بيت لحم تستحق عناية خاصة لإنهاء ملفات الأراضي فيها، كما  ثمن جهود وعمل الأجهزة الأمنية، التي تعمل على حماية اي مواطن مظلوم.

currency أسعار العملات
26 مايو 2022
العملة
سعر الشراء
سعر البيع
احصائيات كورونا في فلسطين
الإصابات المؤكدة
582,363
المتعافون
576,879
الوفيات
5,356
الأخبار الرئيسية
محكمة الاحتلال تلغي قرار السماح للمستوطنين بالصلاة في
محكمة الاحتلال تلغي قرار السماح للمستوطنين بالصلاة في "الأقصى"
26مايو، 2022
اقرأ المزيد
إصابة شاب بالرصاص خلال مواجهات مع الاحتلال في حوارة جنوب نابلس
إصابة شاب بالرصاص خلال مواجهات مع الاحتلال في حوارة جنوب نابلس
25مايو، 2022
اقرأ المزيد
إصابة فتى بالرصاص الحي خلال مواجهات مع الاحتلال شرق قلقيلية
إصابة فتى بالرصاص الحي خلال مواجهات مع الاحتلال شرق قلقيلية
25مايو، 2022
اقرأ المزيد
الأكثر مشاهدة
4 فحوصات تكشف الإصابة بجدري القرود.. أبرزها PCR
4 فحوصات تكشف الإصابة بجدري القرود.. أبرزها PCR
26مايو، 2022
اقرأ المزيد
واتساب يعمل على تطوير ميزة جديدة تتعلق بالرسائل المخفية
واتساب يعمل على تطوير ميزة جديدة تتعلق بالرسائل المخفية
25مايو، 2022
اقرأ المزيد
حبيبة جوني ديب السابقة تشهد لصالحه: لم يعاملني بعنف
حبيبة جوني ديب السابقة تشهد لصالحه: لم يعاملني بعنف
25مايو، 2022
اقرأ المزيد