25-02-2021
broadcast
الأخبار
هل يؤدى الإجهاد والتوتر فى العمل إلى السكتة الدماغية؟
24فبراير، 2021 - 12:50ص

بيت لحم 2000 - من المعروف أن الإجهاد الناتج عن العمل يضر بصحتك، بما فى ذلك التسبب فى زيادة خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية، خاصة ارتفاع ضغط الدم وأمراض القلب، وإذا كنت قد تساءلت على وجه التحديد عما إذا كان الإجهاد يمكن أن يسبب السكتة الدماغية أيضًا، فالإجابة هى نعم، بحسب ما ذكر موقع "كليفيلاند كلينيك".

وقالت أخصائية الأعصاب بمستشفى كليفيلاند كلينيك إيرين كاتزان: "كانت هناك أدلة متزايدة على استكشاف الإجهاد كعامل خطر للإصابة بالسكتة الدماغية - خاصة الإجهاد المرتبط بعملك.. وتربط العديد من الدراسات الآن إجهاد العمل بزيادة خطر الإصابة بالسكتة الدماغية لدى البالغين".

كيف يمكن أن يسبب الإجهاد والتوتر السكتة الدماغية؟

ما يحدث بالضبط عندما تشعر بالتوتر يعتمد على العوامل الأخرى التى تواجهها أيضًا، ويمكن أن يعمل التوتر على إثارة المشاكل الطبية أو جنبًا إلى جنب مع الآلام الطبية الأخرى التى تسبب السكتة الدماغية.

وقال الدكتور كاتزان: "غالبًا ما يؤدى التوتر، عندما يقترن بعوامل أخرى، إلى مسببات المرض فى بعض الأحيان، ويمكن أن يتسبب التوتر فى حدوث التهاب أو ارتفاع ضغط الدم أو أمراض الأوعية الدموية الأخرى - وهذه يمكن أن تؤدي إلى السكتة الدماغية أو النوبة القلبية".

ترتبط المستويات المتزايدة من الضيق النفسي والاجتماعي (مثل النوع الذي تتعرض له من ضغوط العمل) بخطر الإصابة بالسكتة الدماغية المميتة وغير المميتة عند البالغين.

وفي إحدى الدراسات، جمع باحثون في الصين بيانات من ست دراسات مع 138782 مشاركًا، وقيم الباحثون العلاقة بين ضغوط العمل ومخاطر السكتة الدماغية في المستقبل وتُظهر الدراسة، التى نُشرت فى مجلة Neurology، أن السكتة الدماغية الناجمة عن الإجهاد ممكنة بالفعل - وأى إجهاد ضار بصحتك ويجب أن يؤخذ على محمل الجد.

ونظرت الدراسة إلى بعدين من أبعاد العمل - الطلب النفسي على الوظيفة والتحكم في الوظيفة.

وتم تحديد طلب العمل النفسى على أنه ضغط الوقت والحمل العقلى ومستوى المسئولية بينما تم تحديد التحكم فى الوظيفة على أنه سيطرة الفرد على قراراته.

حددت دراسة فى عام 2010 عوامل الخطر العشرة المرتبطة بـ90% من مخاطر أنواع معينة من السكتة الدماغية، حيث يمكن أن تؤدى الضغوط المرتبطة بالعمل إلى العديد من هذه العوامل خاصة الاكتئاب وارتفاع ضغط الدم والأكل السيئ والتدخين ووقت أقل لممارسة الرياضة أو تعاطى الكحول.

وفى دراسة أخرى ارتبطت المستويات المرتفعة من التوتر وأعراض الاكتئاب بزيادة خطر الإصابة بما يسمى "السكتة الدماغية العرضية" أو النوبات الإقفارية العابرة لدى البالغين في منتصف العمر وكبار السن.

currency أسعار العملات
25 فبراير 2021
العملة
سعر الشراء
سعر البيع
احصائيات كورونا في فلسطين
الإصابات المؤكدة
177,768
المتعافون
163,795
الوفيات
1,999
الأخبار الرئيسية
إصابة شاب برصاص الاحتلال خلال مواجهات في قرية أبو شخيدم شمال غرب رام الله
إصابة شاب برصاص الاحتلال خلال مواجهات في قرية أبو شخيدم شمال غرب رام الله
24فبراير، 2021
اقرأ المزيد
حلس يدعو
حلس يدعو "حماس" إلى تغليب المصلحة الوطنية والافراج عن كافة المعتقلين السياسيين
24فبراير، 2021
اقرأ المزيد
مستوطن يزعم فرار شخص بحوزته سكين قرب مستوطنة
مستوطن يزعم فرار شخص بحوزته سكين قرب مستوطنة "يتسهار" جنوب نابلس
24فبراير، 2021
اقرأ المزيد
الأكثر مشاهدة
العثور على جثة شاب على سطح بناية في بيتونيا
العثور على جثة شاب على سطح بناية في بيتونيا
24فبراير، 2021
اقرأ المزيد
نتنياهو يكشف مراحل رفع القيود في اسرائيل
نتنياهو يكشف مراحل رفع القيود في اسرائيل
24فبراير، 2021
اقرأ المزيد
بسبب التلوث البحري- دولة الاحتلال تقرر منع تسويق اسماك البحر المتوسط
بسبب التلوث البحري- دولة الاحتلال تقرر منع تسويق اسماك البحر المتوسط
24فبراير، 2021
اقرأ المزيد