02-12-2020
broadcast
الأخبار
الفعالية الفنية لرفض التمويل المشروط سياسياً
05مارس، 2020 - 08:12م

نظمت شبكة الفنون الأدائية الفلسطينية أمس الأربعاء، وبالشراكة مع الحملة الوطنية لرفض التمويل المشروط وشبكة فنون القدس، تظاهرة فنية احتجاجاً على الشروط الجديدة التي وضعها الاتحاد الأوروبي على المؤسسات الأهلية الفلسطينية، وقد نظمت التظاهرة بمشاركة مجموعة من مؤسسات الفنون الأدائية الأعضاء في الشبكة، في قصر رام الله الثقافي، حضرها ما يقارب 700 شخص، وشملت فقرات فنية متنوعة بعضها أعد خصيصاً لهذه الأمسية.

وقد أشارت الشبكة في كلمة الافتتاح أن رفض الشعوب لأية شروط تنتقص من كرامتهم أمر طبيعي، بل أن ما قام به  الاتحاد الأوروبي تحديداً هو ما يثير الاستهجان، باعتبار نضالنا المشروع "إرهاب" وهو ما تعتبره الشبكة محاولة تقويض وإخضاع للحقوق الطبيعية والسياسية للشعب الفلسطيني والذي كفلته جميع المواثيق الدولية. 

وقد انطلق موقفنا هذا في شبكة الفنون الأدائية الفلسطينية، والمؤسسات والحملات والشبكات الشريكة من فهمنا للتاريخ، وشعورنا المستمر بالقوة، ليست تلك النابعة من موازين قوى، بل من إيمانٍ بالغٍ وشديد الصلابة، أن الانتصار هو نهاية هذا الأسى، ولماذا؟ لأن عزاءنا الوحيد كشعب يعاني يومياً من بطش هذا الاستعمار هو الأمل، ولكن وإلى أن يحين ذلك الوقت، فإننا مجبرون على الصمود، وأن تظل أحلامنا مبتورة حين يكسر الجند أبواب البيوت ليلاً، ولا أن تدفأ أجسادنا مرة واحدة، فالعيش هنا مرتهناٌ بالخوف، والصمود ليس إلا صراعنا المستمر مع الخوف، وهذا المصير الحتمي للشعوب التي سعت ولا تزال تسعى للحرية.  

وفي الوقت الذي نبع لدينا بعض الأمل فيما مضى والذي كنا قد شهدنا في الآونة الأخيرة مواقفاً شديدة الحماسة  من برلمان الاتحاد الأوروبي بدعم القضية الفلسطينية، حيث لم يكن ذلك دعماً سياسياً وحسب، بل هو انتصار لقضايا المظلومين في العالم، واستناد قوى عالمية كالاتحاد الأوروبي إلى جانب المستضعفين، وهذا ما كانت أوروبا ومنذ نهاية الحرب العالمية الثانية، تسعى لتحقيقه ونشره، منعاً وحبساً للدم، إلا أنه ومن الجلي أن هناك اختلاف جذري في مستوى المواقف بين الجانب البرلماني والجانب التنفيذي.

 فقد كان الأمر مفاجىءً أيضاً بقدر ما كانت لدينا الكثير من الشكوك على المستوى التنفيذي المتمثلة بالمفوضية الأوروبية، والتي ماطلت في تنفيذ الكثير من القرارات الداعمة للشأن الفلسطيني، على حين سرعان ما نفذت قراراً كهذا، والذي يضع نضالنا وأسرانا وتاريخنا ومستقبلنا في موضع الإرهاب، وتخرجنا من درب الساعين للحرية لتضعنا في جانب الظلاميين وأصحاب الموت، حيث يدل هذا إلى الجانب الذي يقف فيه الإتحاد الأوروبي، جانب تتعارض فيه القيم التي حاربت أوروبا النازية من أجلها، وينتقل بما كان يؤمن من ضفة النهر نحو الضفة الأخرى. 

إلا أننا مجدداً، نقف موقف الذهول حيناً واليقين حيناً آخر، في لحظة لا نحسدُ عليها وفي ظرفٍ لا نحب أن تسلط فيها الأضواء علينا، أمام السياسات الجديدة التي وضعها الاتحاد الأوروبي وموولين آخرين كشرطٍ لتمويل مؤسسات مجتمعنا الأهلية باختلاف تخصصاتها، والتي تذكرنا بموقف بعض المؤسسات الدولية التي سحبت تمويلها لفلسطين نتيجة الموقف السياسي والذي نسعى فيه دوماً للحافظ على كرامتنا وأن لا يهان نضالنا وتاريخنا بأي شكل من الأشكال. 

وقد شكلت مجموعة من مؤسسات المجتمع الأهلي حملة وطنية لرفض التمويل المشروط ولسياسات الممولين الجديدة، و التي جاءت بالتوقيت مع صفقة القرن، الأمر الذي آثار الكثير من الشبهات من جانب، و ضبابية موقف هذه  الدول من جانب آخر، بتعارض جلي بين التصريحات الرسمية التي رفضت الصفقة، وبين ما يحدث حقيقة على الأرض.

 وتؤكد الشبكة، وعبر إستخدام الفنون الأدائية كوسيلة لإيصال رسالة سياسية، أن المساس بتاريخنا واعتباره إرهاباً هو أمر مرفوض قطعياً، وأن أي موافقة على ذلك تعني إدانة كاملة وصريحة لنضالنا المشروع، وهو ما لا يمكن القبول فيه، وأن موقف الاتحاد الأوروبي وبعض المؤسسات التمويلية يعيد لنا الذاكرة من إنقسام هذا العالم إلى شمالي وجنوبي، ومسيطرين ومسيطر عليهم، ومستعَمرين ومسُتعمرِين.. 

وفي الختام تؤكد الشبكة، أن الشعب الفلسطيني قد تذوق مرارة الخضوع لشروط التمويل في الماضي، وأن هذة التجربة لن تعاد ولن تكرر مرة أخرى، وأن ضريبة تحمل الأعباء المالية التي كانت تغطيها منح الممولين هي لا تعني بقدر إحترام حقوقنا وتاريخنا كشعب يسعى للحرية، ومن هنا فأننا نعيد ونطالب الاتحاد الأوروبي بإلغاء الشروط السياسية التي أضيفت مؤخراً إلى ملاحق المنح، ونعيد ونؤكد رفضنا التام لهذةِ الشروط. 

currency أسعار العملات
02 ديسمبر 2020
العملة
سعر الشراء
سعر البيع
احصائيات كورونا في فلسطين
الإصابات المؤكدة
88,004
المتعافون
65,938
الوفيات
747
الأخبار الرئيسية
بريطانيا تجيز استخدام لقاح
بريطانيا تجيز استخدام لقاح "فايزر".. وتحدد موعد توفره
02ديسمبر، 2020
اقرأ المزيد
منصور عباس يدافع عن نتنياهو والطيبي يدعو لإسقاطه
منصور عباس يدافع عن نتنياهو والطيبي يدعو لإسقاطه
02ديسمبر، 2020
اقرأ المزيد
هل سنعود للإغلاق الشامل مع ارتفاع الإصابات والوفيات بـ
هل سنعود للإغلاق الشامل مع ارتفاع الإصابات والوفيات بـ"كورونا"؟!
02ديسمبر، 2020
اقرأ المزيد
الأكثر مشاهدة
اتفاق التطبيع بين السودان وإسرائيل معرض لخطر الانهيار
اتفاق التطبيع بين السودان وإسرائيل معرض لخطر الانهيار
02ديسمبر، 2020
اقرأ المزيد
اليوم.. التصويت على حل الكنيست الإسرائيلي
اليوم.. التصويت على حل الكنيست الإسرائيلي
02ديسمبر، 2020
اقرأ المزيد
أسعار صرف العملات
أسعار صرف العملات
02ديسمبر، 2020
اقرأ المزيد