الرئيس: استهداف الحمدالله واللواء فرج لن يمر.. و"حماس" تقف وراء هذا الحادث

تاريخ النشر : 2018-03-19 00:00:00 أخر تحديث : 2018-03-22 14:06:47الرئيس: استهداف الحمدالله واللواء فرج لن يمر.. وحماس تقف وراء هذا الحادث

قال الرئيس محمود عباس، في كلمته بمستهل اجتماع القيادة، مساء اليوم الاثنين، "بصفتي رئيسا للشعب الفلسطيني قررت اتخاذ الإجراءات الوطنية والقانونية والمالية كافة من أجل المحافظة على المشروع الوطني".

وقال إن استهداف رئيس الوزراء رامي الحمدالله ورئيس جهاز المخابرات العامة اللواء ماجد فرج لن يمر، وإن "حماس" هي من تقف وراء هذا الحادث.

وهنأ رئيس الوزراء الحمدالله واللواء فرج بنجاتهما من الحادث، مؤكدا أن الذي حصل "لن يمر ولن نسمح له أن يمر".

وأكد الرئيس أن حرص دولة فلسطين وحكومتها على مصالح شعبنا في قطاع غزة، قائلا "إما أن نتحمل مسؤولية كل شيء في قطاع غزة أو تتحمله سلطة الأمر الواقع".

وشدد  على أنه لا يوجد طرفي انقسام، بل هناك طرف واحد يكرس الانقسام ويفرض سلطة أمر واقع غير شرعية، مضيفا أن نتيجة مباحثات المصالحة مع "حماس" هي محاولة اغتيال الحمد الله وفرج.

وقال الرئيس إنه لو نجحت عملية اغتيال الحمدالله وفرج لكانت نتائجها كارثية على شعبنا وأدت لقيام حرب أهلية فلسطينية.

المصدر:

الملخص:

أخبار ذات صلة