26-03-2024
broadcast
الأخبار
من هو العربي التالي على الجدول الإبادي
17نوفمبر، 2023 - 10:13ص

بقلم: حمدي فراج


    من لا ينظر من الزعماء العرب الى ما يحدث في غزة على انه إبادة و تطهير عرقي ، فعليه ان يغير نفسه او على الأقل مستشاريه ، لأن الابادة  ستطوله غدا ، حتى لو غير اسمه و رسمه و دينه و لغته ، سيظل "العربي الجيد هو العربي الميت" و ليس العربي الخانع او الساكت او حتى المطبع و المنسق .
    لا تقتصر الإبادة و التطهير على عدد القتلى و الجرحى ، و إن كانت عنصرا من العناصر ، بل على نوعية هؤلاء القتلى و الجرحى ، فحين يكون أكثر من النصف مدنيون  لا علاقة لهم بالقتال و المقتتلين ، فهذه إشارة ثانية لعناصر الابادة ، و حين تكون نسبة وازنة من هؤلاء أطفال ، فهذه إشارة دامغة بالابادة ، ذلك ان الأطفال ليس لهم علاقة بالقتال و المقتتلين ، فقط ، بل ليس لهم علاقة بأي شيء على الاطلاق ، بما في ذلك السياسة و الدين  والاقتصاد ، لهم علاقة فقط بالحليب يسدون به جوعهم و بألعابهم حين تنتزع من بين أيديهم . 
   تتعدى الإبادة الى تدمير كل شيء و تسويته بالأرض ، و ما تسمية مناطق آمنة من غير آمنة ، الا دليلا دامغا على الإبادة . اما ما يمكن ان يكمل دائرة الإبادة فهو الحصار الذي طال الكهرباء و الغذاء و الدواء و الماء على مدار أربعين يوما ـ فمن لم يمت بالصواريخ و الدبابات و تحت الردم يموت بالجوع او العطش او المرض حتى لو كان مرضا شائعا كالسكري والضغط و الكلى والربو . 
   خلال الأسابيع الأولى ، كانت سيارات الإسعاف ما تزال تستطيع الوصول الى حيث مكان القصف ، كانت ما زال فيها بعض الوقود ، ثم أصبحت لا تصل لوعورة الطرق المقصوفة ، كان ما يزال بإمكان المسعفين و رجال الطوارئ ان يمدوا يدهم لإنقاذ بعض الاحياء ممن هم تحت الأنقاض ، اصبح ذلك متعثرا لانعدام الإمكانيات ، ثم اصبح متعذرا في الليل البهيم حيث لا نور و لا كهرباء ، ثم اصبح بدون جدوى لطالما ان المستشفيات غصت بالمرضى و النازحين بدون الدواء او أي تدخل جراحي ، ثم اصبح مستحيلا و قد احتلت الدبابات مداخل المستشفى وأروقته واستباحت حتى غرف الطوارئ والعمليات والعناية الفائقة .  
    انها الإبادة يا سيدي الزعيم العربي ، إبادة شعب غزة من الوجود ، و اذا كنت تراهن على حشر ما يتبقى منه في النصف الجنوبي بعد ان يتم سلخ نصفه الشمالي ، فأنت مخطيء ، لقد استغرق إسرائيل أسبوعا واحدا فقط لدفع اكثر من مليون انسان لنزوح جماعي من الشمال القاتل الى الجنوب "الآمن" ، لكن كم سيستغرق دفعهم الى معبر رفح و اطراف سيناء . وما تعجز عنه آلة القصف الصهيونية و المناشير التي تلقيها على الناس و التجويع و التعطيش و التطبيب ، تقوم به القنبلة الذرية التي نادى بها وزير التراث . انها ليست لغزة الصغيرة و لا لبقايا شعبها ، انها لك و لبلادك الواسعة و لشعبك الذي لطالما عاملته كقطبع ، عندما يخرج من لدنه "طوفان أقصى" آخر قد يطلق عليه طوفان غزة او جباليا او بيت حانون او حتى طوفان الشفاء .

currency أسعار العملات
26 مارس 2024
العملة
سعر الشراء
سعر البيع
الأخبار الرئيسية
"الهلال الأحمر": خروج مستشفى الأمل في خان يونس عن الخدمة
25مارس، 2024
اقرأ المزيد
كيربي: عدم تصويت واشنطن على قرار وقف إطلاق النار لا يمثل تحولاً في سياستنا
كيربي: عدم تصويت واشنطن على قرار وقف إطلاق النار لا يمثل تحولاً في سياستنا
25مارس، 2024
اقرأ المزيد
 حماس: أبلغنا الوسطاء بتمسّكنا بموقفنا الذي قدّمناه بـ14 مارس
 حماس: أبلغنا الوسطاء بتمسّكنا بموقفنا الذي قدّمناه بـ14 مارس
25مارس، 2024
اقرأ المزيد
الأكثر مشاهدة
الوزير مجدي الصالح يسلم مجلس دار صلاح قرار الحكم المحلي ترفيعه لبلدية بحضور رسمي وشعبي
الوزير مجدي الصالح يسلم مجلس دار صلاح قرار الحكم المحلي ترفيعه لبلدية بحضور رسمي وشعبي
25مارس، 2024
اقرأ المزيد
غانتس ينتقد قرار نتنياهو إلغاء زيارة الوفد لواشنطن: عليه أن يسافر بنفسه
غانتس ينتقد قرار نتنياهو إلغاء زيارة الوفد لواشنطن: عليه أن يسافر بنفسه
25مارس، 2024
اقرأ المزيد
مواجهات مع الاحتلال في قريتي فقوعة وعربونة بمحافظة جنين
مواجهات مع الاحتلال في قريتي فقوعة وعربونة بمحافظة جنين
25مارس، 2024
اقرأ المزيد