وزارة الاتصالات لإذاعتنا: غزة ستشهد نقلة نوعية في مجال "الاتصالات"

تاريخ النشر : 2017-10-05 11:19:00 أخر تحديث : 2017-11-25 13:43:48

وزارة الاتصالات لإذاعتنا: غزة ستشهد نقلة نوعية في مجال الاتصالات

قال وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات في الحكومة الفلسطينية علام موسى، إن هناك خطة عمل واضحة للحكومة الفلسطينية، وأن عجلة المصالحة واستلام الحكومة لمهامها بدأت بالدوران ولا بد من إنهاء الانقسام بشكل سريع.

وأكد موسى في حديث لـِ (راديو بيت لحم 2000)، على أهمية قطاع الاتصالات والتكنولوجيا في فلسطين وغزة على وجه الخصوص، مشيراً إلى أهمية التطوير هذا المجال، واستغلال كافة الإمكانات المتاحة والكفاءات والمهارات الشابة في قطاع غرة، مضيفاً أن لـِ "الاتصالات" أهمية متشعبة ومتداخلة مع القطاعات الأخرى في توفير فرص عمل، وتوسيع أفق الشباب، وغيرها من الخدمات.

وأشار موسى إلى أن عدة عقبات وصعوبات واجهت غزة فيما يخص تطوير قطاع الاتصالات والتكنولوجيا، أهمها الاحتلال والحصار، وصعوبة إدخال المعدات والأجهزة المتطورة، بالإضافة إلى تبعات الانقسام التي انعكست على كافة الجوانب الحياتية.

ولفت موسى، إلى أن شركة الوطنية مبايل استطاعت بعد سنوات من منعها الدخول إلى قطاع غزة، وشرعت بإدخال أجهزتها ومعداتها لبناء الأبراج والشبكات الاتصالية.

في ذات السياق، قال موسى إنه تم انتزاع حق الحصول على ترددات الجيل الثالث "3G" بعد منعهم من قبل الاحتلال لمدة 10 سنوات، مضيفاً أنه في الوقت الحالي تم إدخال أجهزة ومعدات متطورة إلى قطاع غزة، وفي وقت لاحق سيتم العمل جاهداً على إدخال ترددات لتقنية الجيل الثالث.

واستطرد موسى أن بعض الشركات بدأت ببناء شبكات الجيل الثالث، وأن ما أخرها رغم السماح من قبل سلطات الاحتلال بدخولها، هو بطؤ عملية إدخال المعدات وجلبها وبعض التفاصيل اللوجستية والفنية، لافتاً إلى أنه قريبا سيتم إطلاق الخدمة.

وأضاف موسى أنه سيكون هناك خيارات عدة للمواطن في سياق التطوير على قطاع الإنترنت وسرعته والخدمات بشكل عام.

المصدر:

الملخص:

أخبار ذات صلة