لهذه الأسباب ستزور فندق الكرمل برام الله

تاريخ النشر : 2017-09-11 12:33:00 أخر تحديث : 2017-11-19 09:48:14

لهذه الأسباب ستزور فندق الكرمل برام الله

يعتبر فندق الكرمل أعلى نقطة في رام الله والذي يبلغ إرتفاعه 950 م فوق سطح البحر، ويمتاز الفندق بإطلالته الساحرة على مدينة رام الله والقدس وساحل البحر الأبيض المتوسط من جهة، وجبال الأردن من جهة أخرى.

ويقع فندق الكرمل في حي الماصيون، وعلى بُعد ست دقائق سيرا على الأقدام من الفندق تجد نفسك عند إحدى أشهر معالم رام الله ميدان الشهيد ياسر عرفات.

جمال النمر رئيس مجلس إدارة فندق "الكرمل" قال في حديث لراديو بيت لحم 2000، إن هذا المشروع التنموي يرسخ صورة الإنسان الفلسطيني الحضاري، القادر على ادارة موارده البشرية والمالية بأفضل الصور الممكنة، بهدف بناء دولة فلسطينية.

وأضاف النمر أن هذا المشروع مشغل بالدرجة الأولى، وسيوفر أكثر من 250 فرصة عمل منذ تشغيله، لإعالة أسر هؤلاء الموظفين بشكل كامل، وشغل في فترة اقامته 850 موظفا، على مدار عامين، كما سيعملون خلال الفترة القادمة على اقامة فندقٍ بنفس المواصفات العالمية في مدن فلسطينية أخرى.

وعن التحديات التي واجهت المشروع قال النمر إن أول تحد هو عدم توافر بيئة سياسية مستقرة بسبب الإحتلال، إضافة إلى تراجع اهتمام الجهات المختصة بتشجيع رجال الاعمال الفلسطينيين على الاستثمار.

ووصف النمر الاستثمار في فلسطين بالمهمة الصعبة، حيث تحتاج قبل كل شيء إلى انتماء للوطن، واقتراب من همومه، واحتياجاته.

ويضيف النمر أن المشاريع الكبيرة في فلسطين امرٌ جديدٌ بحاجة لبعض الوقت حتى ينتقل من النقاش الدائر حول هذه المشاريع ما ان كانت غاية او وسيلة للربح، الى أن تغدو نمط حياة يجذب نماذج نجاح جديدة للمجتمع الفلسطيني بمختلف شرائحه، ومناطق تواجده.

كما ان هذا الفندق يعتبر فندقا ذكيا، ويحافظ على سلامة الزبون.

وعن سبب التسمية قال النمر إن اسم الكرمل هو أيقونة فلسطينية ترسخ أصل الحكاية، تبني الجسور اللازمة للحفاظ على التواصل ما بين مكونات المجتمع الفلسطيني.

 

المصدر:

الملخص:

أخبار ذات صلة