وفود طبية متطوعة تصل إلى الضفة الغربية بالتنسيق مع جمعية إغاثة أطفال فلسطين

بيت لحم 2000 - استضافت جمعية إغاثة أطفال فلسطين بداية هذا الأسبوع و بالتعاون مع وزارة الصحة الفلسطينية، وفدين طبيين للقيام بمهام تطوعية في مستشفيات الضفة الغربية، منها وفود طبية جراحية وأخرى تدريبية، وذلك كجزء من عمل وأهداف الجمعية في تحسين الوضع الصحي العام في فلسطين وتقديم الرعاية الطبية اللازمة للأطفال والمرضى المحتاجين.

وصل فريق من ثلاث جراحين من سانتياغو، تشيلي إلى مدينة بيت لحم بالضفة الغربية لبدء مهمة تقديم جراحة المسالك البولية للأطفال المحتاجين، بقيادة جراح المسالك البولية والأورام البروفيسور فرانسيسكو أوساندون، وفريقة د. ماريا كونسويلو سيرالتا جراح الأطفال وطبيب التخدير الدكتور هايدي أوسيس ويعمل الفريق في مستشفى بيت جالا الحكومي التي قامت جمعية إغاثة أطفال فلسطين بإفتتاح قسم هدى المصري لسرطان الأطفال فيه قبل اربعة سنوات.

و تعتبر هذه الزيارة الخامسة للبروفيسور فرانسيسكو أوساندون للضفة الغربية، وكان أول جراح تشيلي يأتي ضمن بعثة طبية إلى فلسطين من خلال جمعية إغاثة أطفال فلسطين. جدير بالذكر أن تشيلي هي ثاني دولة توفر بعثات طبية إلى فلسطين لمعالجة المرضى.

و أيضاً في مستشفى رفيديا/نابلس، عاد الدكتور فرانسيس ناثان من أديلايد/استرليا مع زوجته الدكتورة مارلين ناثان وهي أخصائية علاج طبيعي، حيث سيجري الدكتور ناثان خلال زيارته عدة عمليات جراحية لإستئصال المياه البيضاء من العين للأطفال وتدريب الجراحين المحليين، وستعمل زوجته الدكتورة مارلين على تقديم جلسات علاج طبيعي للأطفال المحتاجين ذوي الإعاقة فيي مراكز التأهيل في محافظات نابلس، سلفيت، طولكرم و جنين.

و يذكر أن الدكتور فرانسيس و زوجته مارلين قاما بالعديد من البعثات الطبية التطوعية من خلال جمعية  إغاثة أطفال فلسطين حيث قاموا بعلاج العشرات من الأطفال في غزة والضفة الغربية ولبنان، وخلال بعثتهم في لبنان  الشهر أجروا العديد من العمليات الجراحية للمرضى السوريين والفلسطينيين هناك.

جمعية إغاثة أطفال فلسطين هي مؤسسة غير حكومية، غير سياسية، وغير ربحية، تمتلك 25 عاماً من الخبرة في تزويد الأطفال بالرعاية الطبية المجانية في جميع أنحاء الشرق الأوسط بغض النظر عن دينهم أو جنسيتهم.

المصدر:

الملخص:

أخبار ذات صلة