تظاهرة على مدخل قلنسوة احتجاجا على هدم 11 منزلاً

بيت لحم 2000 -  تظاهر المئات من أهالي قلنسوة والطيبة وبلدات أخرى من النساء والأطفال والرجال في مدخل قلنسوة الشرقي، وذلك إحتجاجا واستنكارا لهدم سلطات الاحتلال 11 بيتاً، يوم امس الثلاثاء، بحجة البناء غير المرخص.

ورفع المشاركون شعارات التي كتبوا عليها "لا لسياسة الهدم والتشريد"، "من حقنا العيش على ارضنا"، "كفاكم ظلما" وغيرها من الشعارات التي تندد بسياسة الهدم.

و شارك في المظاهرة أصحاب البيوت المهدومة، ورئيس بلدية قلنسوة عبد الباسط سلامة، رئيس بلدية الطيبة المحامي شعاع منصور مصاروة، واعضاء الكنيست حنين زعبي، عايدة توما، جمال زحالقة، عبدالله أبو معروف ولفيف من الشخصيات المعروفة التي عبّرت عن استنكارها لكل سياسة الهدم.

وقد تقرر أن تنطلق مسيرة اخرى يوم الجمعة بعد الصلاة، من أمام مسجد الرباط حتى موقع المنازل التي هدمت وهناك سيقام مهرجان خطابي.

 

المصدر:

الملخص:

أخبار ذات صلة