تجسيد دونية المجتمع .. ام الطفل الضحية فادي شطارة

تاريخ النشر : 2017-04-11 23:39:00 أخر تحديث : 2017-04-11 23:39:00

بقلم : يوسف شرقاوي

ربما لم ينتبه الكثير ممكن شاركوا بوقفة الاحتجاج امام مستشفى بيت جالا الحكومي، احتجاجا على موت الطفل "فادي شرارة"شهيد الأخطاء الطبية المتكررة في هذا المستشفى الذي اخذ يدب الرعب بقلوب المواطنين، فالمريض الذاهب لهذا المستشفى يساوره الشك بانه سيصبح الضحية الجديدة التي ستضاف الى الضحايا السابقة.

ما قالته والدة فقيد الطفولة "فادي شطارة يدمي القلب، ويترك اخدودا من الحزن في الوعي من الصعب ان يندمل.

قالت الوالدة: علاوة على قتل فلذة كبدي " فادي11 ربيعا" كان الطبيب والممرض يعاملوننا معاملة ادنى من معاملة البشر، تكلمت بحرقة عن علاقات متدنية في التعامل لاتليق بمواطن مفجوع لايشعر بالأمان ولا بالثقة، ان لجهة تباطؤ الاتصال مع الاطباء، او لفقدان المعدات الضرورية لعلاج المواطنين، حتى ان حالة ولدها كنت تستدعي وجود"ديسك" لنسخ وتشخيص حالته لكن للاسف لم يكن متوفرا في المستشفى، وبما ان الوقت كان متأخرا تعذر وجود "الديسك" في المكتبات او في المحال المختصة لبيعه.

قارنت والدة "فادي" المعاملة السيئة والتي لاتليق بالبشر في مستشفياتنا، ومابين مستشفيات الاحتلال،هي لم تقارن من باب المفاضلة في المعاملة لكنها وصفت حقيقة حثت عليها كافة الاديان والمذاهب والقيم على توخيها،من باب "توخوا الحكمة اينما كانت".

هنا ما يهمني "ان من لايستطيع دراسة وتتبع ظواهر المجتمع،لايستطيع قيادة المجتمع"

وارجو الانتباه هنا لهذا الاقتباس الهام،والذي فسره الراحل،المفكر العالمي "ادوارد سعيد" عن المرموق "فرانز فانون"
"كيف تقوم المجتمعات المحلية بالتعامل مع صورتهم السيئة والسلبية في نظر المستعمر،والتي تعني ان ضحايا المستعمرالعنصري يبدأون باستيعاب وتقبل الصور السلبية والسيئة التي يكونها المستعمر عنهم،وينشدون حل المعضلة بالتماهي مع هذا المستعمر،لكنهم يفشلون في ذلك وينتهي بهم الامر فيحالة اكثر خطرا من تلك التي كانوا بها من قبل"

الاستعمار وادواته المحلية في تلك الحالات التي تتطابق مع حالتنا في فلسطين"قولبة المجتمع كما يشتهي المستعمر وادواته المحلية" بمعنى آخر ان اكبر جريمة يرتكبها المستعمر وادواته هي" جعل الضحية المستعمَرة تكره ذاتها" انعكاسا لكراهية المستعمِر وادواته للضحية.

ارجو الاستيعاب والتحليل واخذ العبر لما كتب لنا في وعي الاستعمار وادواته من نص مرعب

الرحمة لفادي،والصبر لذويه ومحبيه،والمثابرة لنا للبقاء على على العهد للخلاص من المستعمر وادواته.


الآراء الواردة في هذا المقال لا تعبر بالضرورة عن موقع بيت لحم 2000

إقرأ أيضا